الرئيسية / تراث / مفاجأة شاهد اسعار الذهب عام 1964

مفاجأة شاهد اسعار الذهب عام 1964

كتب مبروك حمدي

على عكس الشائع بأن الحياة في مصر كانت رخاء مقيم ويتقاطر على رؤوس المصريين المن والسلوى قبل ثورة يوليو وكل هذا الخير انقطع بصعود الملك السابق على يخت المحروسة متوجهاً الى ايطاليا

..  معنا الأن وثيقة عبارة عن قصاصة من اسعار الذهب في مصر عام 1964 بعد رحيل الملك ب 12 عاما وفيها تلاحظ الأسعار  التي تتراوح مابين 84 الى 109 قروش للجرام .. ومن المعروف ايضاً أن سعر الدولار كان عام 1964 38 قرشاً وظل هكذا لسنوات ولم يصيب الجنيه المصري الهبوط الا بعد وفاة الرئيس عبد الناصر عبد الناصر بسنوات ومع تطبيق برنامج الإنفتاح الإقتصادي عندما فتحت الدولة باب الاستيراد على مصراعيه فبدلا من أن يتكالب المستثمرون على أستيراد الحاجات الأساسيه ومكونات الصناعات الصغيرة اتجهوا الى استيراد السلع الكمالية التي كان ممنوع استيرادها من قبل فحدث استنزاف للدولار فارتفعت قيمته وانخفض الجنيه … ورغم ذلك ظل الدولار اقل من الجنيه حيث كانت قيمته حوالي 80 قرش عند إغتيال الرئيس السادات ولم يعرف الهبوط الحاد الا في أزمة 84 الإقتصادية في مصر والتي دفعت الدولة من جديد الى انغلاق جزئي أمام الإستيراد الغير مرشد .. ثم كان عقد التسعينات والخصخصة وإغلاق المصانع وقروض البنك الدولي فأخد الجنيه في الهبوط حتى وصل الى ما وصل اليه الأن

المعادلة سهله اذا زاد التصدير وجلب الدولارات ارتفع الجنيه واذا زاد الإستيراد وقل التصدير انخفض الجنيه .. ليس لها علاقة بملكية او جمهورية ولذلك حافظ الجنيه المصري على تماسكه وتفوقه على الدولار الى ان تم فتح باب الاستيراد العشوائي

 

11049568_10153638304198954_7087962309061074124_n


 

كانت البطالة صفر عام 1964 وكانت هذه حقيقة ومعروف انه عندما توفى عبد الناصر عام 1970 كانت الأهرام تنشر اعلان عن توظيف دفعة 1969

23680_387775074495_4887526_n


 

كانت هناك ازمة في اللحوم عام 1964 وكان السعر في السوق 28 قرش ومع حساب متوسط الرواتب وقتها 20 جنيه نجد القيمة ان الراتب يشتري حوالي 70 كيلو لحم شهريا !

23680_387776619495_6663108_n

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: