الرئيسية / مقالات / الإمبراطور العاري

الإمبراطور العاري

من منا لم يقرأ طفلا قصة الإمبراطور العاري للدانمركي كريستيان أندرسون ؟
يحكي اندرسون ان كان هناك إمبراطورا تملك من الفراغ والدعة لدرجة أنه استهوته فكرة  ان يلبس ثوباً لم يرتدي احد مثله من قبل .. فاشاروا عليه بترزيا حاذقا .. فاجابه بانه سيصنع له ثوبا متفردا لم يسبقلأحد  ان رأى أو ارتدى مثيله من قبل  .. فما هو .. انه ثياب مسحور منسوج من اشعة الشمس لا يراه الا الحكماء والمخلصين للإمبراطور .. اما الحمقى او الحاقدين فلن يروا شيئاً ..
..
رحب الإمبراطور بالفكره وامهل الترزي وقتا وكان كلما زاره يراه يأتي بافعال الحياكه ولا يرى شيئا … وهكذا الوزير وهكذا الحجاب … ولكن لا أحد يقدر ان يقول اني لا أرى شيئا حتى لا يتهم بالحمق او الحقد  أو على الأقل عدم الإخلاص للأمبراطور ….

ومرت الايام وجاء الترزي  بالثوب الوهمي  فتناوله الإمبراطور و ارتدى العدم .. وخدامه وخواصه ينثرون الورود حول المك بثوبه الجديد والشعراء يلقون الشعر في روعة الثوب الاسطوري ….
….
….
وجاءت اللحظة الفارقه وخرج الإمبراطور في موكبه مختالا بعريه … فخورا بحماقته …..
…..
…..
…..
القصه لم ولن تنتهي …. فكل حاكم لا يستمع الا الى المداحين .. ويصم اذنه امام الناصحين … من يصدق انه الحاكم الفذ  القائد  الضروره العبقري بلا إستثناء في كل الفنون والعلوم … لا حدود لعبقريته ابتداء بالطب وانتهاء بالجنه والنار والعبور على الصراط …. سيظهر عاريا محتالا بعريه بين العالمين .. ولا يلومن إلا نفسه

مبروك حمدي

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: