كيف أرتبط ؟!

كتب ديفيد الروماني حلقه

أغاني وأفلام وكتب للشرق العربي شوهت الحب، وجعلته سلعة تجارية تستحق البيع، اختصرت مشاعر الحب في كلمات قصص، فهناك تناقض في الواقع والخيال عند الأنثى، خيال يقول بأن الحب مشاعر وانجذاب مؤقت، فالحب ليس حراماً أبدا كما يقول البعض، لكن وجهة نظري كشاب أن الحب أسمى شيء خلقه الله وأوجده لكي يستحق للشخصية المناسبة التي تستحق وبين الحقيقه المفزعة أن الحب المعتاد لشخصيات لا تناسبها وإجبارها على ذلك وبين الشخصية التي تدفع أكثر للأهل والذي سيكون مريحاً في أوضاعه المادية فهم لا يسمحون لفتاتهم أن تتزوج شاباً ليبدءون معه من صفر ويساعدوه للأسف، تتكرر الخطوة مع كل جيل ولا نعلم حتى مت لا يريدون شاباً صالحاً؟! بل يريدونه قادراً مادياً أكثر.
عزيزتي: اختاري الأصلح والأجدر، اختاري الصالح الناضج والمتفهم الذي لا يحرمك من حقوقك وعملك، بل يسعى أن تكوني أنتِ في المقدمة، اختاري الذي يهتم باهتماتك التي بينكما دائماً أرضية مشتركة وعقل واعٍ لتأسيس بيت، وأنت يا عزيزتي القارئة لا تهتمي دائماً بماديات تزول والمحبة التي تبقى فبيت من قش ومعه المحبة أعظم من قصر وملؤه الكراهية.

فهل هناك حل لكم لهذه المشكلة؟!
أن تختاروا بعناية وحرص حب مخلص مبني علي الالتزام والاهتمام غير أناني واختياري يركز علي الشخصية أكثر والالتزام الأخلاقي، فهو لا يفقد صبره عند حدوث مشكله، فهو يريد العطاء لا يرى الآخر مثالياً لكنه يراه قوياً وضعف الآخر ويقبلها بترحاب.
وفي النهاية،ما جمعه الله لا يفرقه انسان وما جمعه الله لا يفرقه مجتمع

أضف تعليق

عن نبأ

تعليق واحد

  1. تعقيبات: Cheap NBA 2K17 MT

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: