الرئيسية / تراث / عماد حمدي قبل وفاته يقدم أقوى وأخر أدواره بقليل من الكلام وكثير من الصمت

عماد حمدي قبل وفاته يقدم أقوى وأخر أدواره بقليل من الكلام وكثير من الصمت

عماد حمدي فتى الشاشه الأول , نعرفه جميعاً بأدوارة الرومانسية في الأربعينات والخمسينات ثم دور الأب بأداء كوميدي خفيف في الستينات و السبعينات , تخلله أدوار درامية عميقه مثل ثرثرة فوق النيل وميرامار ,, ثم أخيراً ,, أقوى و أخر ظهور له قبل وفاته بفترة قليلة وفيلم سواق الأتوبيس عام 1983 ,, وقمة الأداء حيث تفوق فيه عماد حمدي على ما قدمه على مدار اربعين عاما سابقا ,, بدور قصير قليل الكلام ,, كثير الصمت ,, لكن غني بالتعبيرات بشكل يصدر لك كمشاهد احساس الألم والمراره الذي كان يقدمه في دور الأب الذي أفنى عمره ليجد في النهاية اسرته وقد تحولوا الى ذئاب

الفيلم من اخراج العبقري عاطف الطيب

 

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: