الرئيسية / أخبار / العناصر التكفيرية تقتل 9 سائقين بدم بارد في وسط سيناء بعد حرق شاحناتهم لتعاملهم مع القوات المسلحة
صورة ارشيفية

العناصر التكفيرية تقتل 9 سائقين بدم بارد في وسط سيناء بعد حرق شاحناتهم لتعاملهم مع القوات المسلحة

استشهد 9  سائقين سيارات نقل ومساعديهم على طريق «الحسنة– بغداد» بوسط سيناء، الخميس، برصاص عناصر إرهابية نصبت لهم كمين حواجز، وقامت بإنزالهم من السيارات تحت تهديد السلاح، وعندما شرعوا في إشعال النيران بالسيارات، حاول السائقون منعهم، إلا أن العناصر الإرهابية أطلقت النار الحي عليهم بكثافة حتى استشهدوا في الحال، وتم نقل جثثهم لمشرحة مستشفى العريش العام.

وقالت مصادر قبلية بشمال سيناء إن عناصر إرهابية وضعت حواجز عبارة عن إطارات سيارات وأخشاب كبيرة وسط طريق «الحسنة– بغداد» بوسط سيناء لإيقاف سيارات النقل التي تسير بالطريق وتحمل مواد بترولية الى مصنع أسمن القوات المسلحة بالعريش وإشعال النيران فيها وتمكنوا من إيقاف السيارات وأجبروا السائقين على النزول منها، وبدأوا في إشعال النيران بالسيارات فاعترض السائقون وحاولوا منعهم إلا أن العناصر الإرهابية أطلقت عليهم النار وقتلتهم جميعا.

وأكد مصدر طبي بالسويس  اليوم الجمعة، إن مشرحة مستشفى السويس العام استقبلت 9 جثامين لسائقين نقل ومساعدين لهم استشهدوا على أيدي إرهابيين بالحسنة بوسط سيناء.

وأضافت المصادر، التي رفضت ذكر اسمها، أن السائقين ومساعديهم هم عاطف محمد البغدادي 36 سنة محافظة الدقهلية، عيد هنري 61 سنة محافظة المنيا، إبراهيم عيد عوض 31 سنه محافظة الدقهلية، سليمان عبدالمولي عباس محمد 27 سنة محافظة الدقهلية، معمر فكري دسوقي 47 سنة محافظة الجيزة، محمد أشرف أحمد عوض 30 سنة محافظة الدقهلية، أحمد عبده على يوسف 50 سنة محافظة الشرقية، خالد سامي مصيلحي غنيم 46 سنة محافظة الدقهلية، سيد على سيد مرسي 25 سنة محافظة المنيا.

وانتقلت الأجهزة الأمنية إلى مشرحة السويس وإلى منطقة الحادث لمعرفة ملابسات الواقعة، كما انتقل فريق من النيابة العامة تحت إشراف المحامي العام لنيابات السويس إلى المشرحة وتم مناظرة الجثث، وأمرت بتسليم الجثامين لذويهم.

واستمعت النيابة العامة بالسويس لأقوال أسر الشهداء الذين قالوا إنهم لا يعرفون شيئا عن الحادث فقد تلقوا اتصالات بحدوث هجوم من مسلحين على ذويهم أثناء توجههم إلى مصنع أسمنت القوات المسلحة بالعريش وأطلقوا الرصاص على ذويهم. وأضافت المصادر الأمنية أنه سيتم إرسال تحقيقات نيابة السويس إلى نيابة شمال سيناء لمتابعة تحقيقات الحادث.

وانهار أهالي الشهداء عقب تسليمهم جثامين ذويهم من مشرحة السويس، صباح الجمعة، والذين طالبوا بالقصاص وسرعة القبض على الجناة.

وقد ذكرت بعد المصادر الإعلامية في وقت لاحق أن عنصرين من رجال القوات المسلحة استشهدا في الحادث ولم تصدر تأكيدات رسمية حتى الأن بخصوص شهداء القوات المسلحة

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: