الرئيسية / أخبار / الإنتحاري الضاحك .. اختفى عن أسرته منذ عامين ليظهر في إصدار لداعش مفجراً مقراً أمنيا في عدن

الإنتحاري الضاحك .. اختفى عن أسرته منذ عامين ليظهر في إصدار لداعش مفجراً مقراً أمنيا في عدن

نشر تنظيم “داعش” الإرهابي في اليمن، مساء الثلاثاء، صورة قال إنها للانتحاري الذي استهدف مقر عمليات حماية المنشآت التابع لقوات الحزام الأمني وسط العاصمة اليمنية المؤقتة عدن صباح الثلاثاء.
وأوضح التنظيم الذي يطلق على نفسه “ولاية عدن أبين” ويتبع تنظيم “داعش”، أن منفذ العملية يدعى “أبو هاجر العدني”.
ووزع التنظيم، في حسابات تابعه له على مواقع التواصل الاجتماعي ومدونات، صورة الانتحاري التي ذيلها بكنيته فقط “أبو هاجر العدني”، ولم يكشف كالعادة، عن هويته الحقيقية.
فيما قال ناشطون محليون إن الصورة التي نشرها التنظيم الإرهابي لمنفذ العملية هي لشاب يدعى “أيمن الدبابه” من أبناء مديرية المعلا في عدن، وله أكثر من عامين ونصف مختفي وأسرته تبحث عنه منذ ذلك الوقت.
وكان بيان لوزارة الداخلية اليمنية أعلن، مساء الثلاثاء، عن ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف مقراً أمنياً في حي عبدالعزيز بمديرية المنصورة وسط عدن، إلى 9 قتلى و15 جريحاً بينهم مدنيون.
وفي حين، قالت الداخلية اليمنية إن الهجوم الإرهابي تم تنفيذه، بسيارة مفخخة ومشاركة عنصرين انتحاريين يرتديان حزامين ناسفين، لكن تنظيم “داعش” الذي تبنى العملية لم يذكر سوى سيارة مفخخة وانتحاري واحد في بيانه ونشر صورته لاحقاً.

المصدر العربية نت

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: