الرئيسية / أخبار / التنظيم الدولي للإخوان يندد بالتحركات المصرية في إريتريا ويصف الجيش المصري بجيش الإحتلال !

التنظيم الدولي للإخوان يندد بالتحركات المصرية في إريتريا ويصف الجيش المصري بجيش الإحتلال !

من المعروف أن تنظيم الإخوان الإرهابي يقسم الأدوار بين كوادره ما بين ميدانيين يقومون بعمليات تفجيرات واغتيالات ارهابية داخل مصر الى اعلاميين ومنظرين يقودون الجناج الإعلامي وحرب الشائعات من قطر وتركيا , الى اكاديميين يقودون حرب التحريض ضد مصر في المحافل والجهات الدولية وهؤلاء يتخذون من بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية مقراً لهم . ومن أبرز الكيانات المنتمية الى الصنف الثالث ما يسمى بالمجلس الثوري المصري والذي تراسه صوريا البريطانية المصرية الأصل مها عزام ويضم في عضويته قيادات التنظيم الدولي الهاربين في لندن واخرين تنتقلون بين لندن وتركيا والولايات المتحدة الأمريكية

ولا تزال الذاكرة تحفظ رحلاتهم المكوكية الى الكونجرس الأمريكية لتقديم مذكرات ضد مصر ومناشدة الكونجرس بوقف المعونات الأمريكية لمصر وهو ما تم بالفعل مؤخراً

من رحلة المجلس الثوري للإخوان للكونجرس الأمريكي

وأخر مواقف هذا الكيان هو هذا البيان الشاذ الصادر من مكتبهم في لندن للتنديد بالتحركات المصرية في دولة اريتريا للتعاون المشترك والذي بدا كتحرك مضاد لمواجهة التسيق الاثيوبي السوداني المتعنت في قضية سد النهضة والذي تخشى القاهرة من نوايا اثيوبية لاستغلاله في تقليص حصة مصر من مياه النيل . فبينما لم يندد المجلس الثوري المفترض أنه مصري في اي وقت من الاوقات بالتحركات الأثيوبية وتجاهلها كل المساعي الدبلوماسية المصرية وضربها عرض الحائط بكافة الاتفاقيات وتقارير الهيئات الاستشارية الدولليه التي حذرت من التسرع في تشغيل السد بسعة عالية قد تؤثر حتما على حقوق مصر في المياه .. وقد تضمن البيان اساءة بالغة واكاذيب تجاه مصر بوصف جيشها بجيش الإحتلال والإدعاء ان التعاون المصري الاريتري هو تحضير لعدوان عسكري ضد دولة السودان الشقيقة ! ولمصلحة الكيان الصهيوني !

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: