الرئيسية / أخبار / الداخلية السعودية تعلن تصفية داعشيان أحدهما كان المخطط للتفجير الذي استهدف المسجد النبوي

الداخلية السعودية تعلن تصفية داعشيان أحدهما كان المخطط للتفجير الذي استهدف المسجد النبوي

قلت وكالة الانباء السعودية عن ناطق في وزارة الداخلية قوله إن قوات الامن قتلت رميا بالرصاص “ارهابيين خطرين اثنين” يوم السبت في العاصمة الرياض.
وقالت الوكالة إن احد عناصر الامن اصيب بجروح في العملية التي تمت في حي الياسمين الواقع شمالي العاصمة، مضيفة ان الشخصين فتحا النار على قوات الامن بعد ان حوصرا في احد المنازل مما حدا بها على الرد بالمثل.
وقالت وسائل اعلام سعودية إن احد القتيلين يدعى طايع السيعري الذي كان مطلوبا بوصفه خبيرا في صنع الاحزمة الناسفة التي تستخدم في الهجمات الانتحارية.
وجاء في تصريح اصدرته الداخلية السعودية ان “طايع السيعري يعد خبيراً يعتمد عليه تنظيم “داعش” الإرهابي في تصنيع الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة وتجهيز الانتحاريين بها وتدريبهم عليها لتنفيذ عملياتهم الإجرامية التي كان منها عملية استهداف المصلين بمسجد قوة الطوارئ بعسير بتاريخ 24 / 10 / 1436هـ والعمليتين اللتين جرى إحباطهما بتاريخ 29 / 9 / 1437هـ وكانت الأولى في المواقف التابعة لمستشفى سليمان فَقِيه فيما استهدفت الثانية بكل خسة ودناءة المسجد النبوي الشريف.”
وكان تنظيم “الدولة الاسلامية” تبنى مسؤولية الهجوم الاول الذي راح ضحيته 15 قتيلا، ولكن لم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم على المسجد النبوي في المدينة.
اما القتيل الآخر فاسمه طلال الصاعدي.
وقالت وزارة الداخلية إن قوات الامن عثرت في المنزل الذي كان الشخصان قد اختبئا فيه على “حزامين ناسفين في حال تشريك كاملة وتم إبطالهما، وقنبلة يدوية محلية التصنيع، وحوضين صغيرين بهما مواد يشتبه بأن تكون كيميائية تستخدم لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة.”

المصدر BBC

أضف تعليق

عن نبأ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: